هيأة رعاية الموهوبين في العراق Alsco Software
rss
rss
rss
rss
rss
القائمة الرئيسية
الأستفتائات
 مارأيك بأداء مدارس الموهوبين
ممتـــاز
جيد جدا
جيــــــد
لا بأس



النتائــج
المزيد من الأستفتائات

عدد المصوتين: 268
مواقع إلكترونية
موقع وزارة التربية
وزارة العلوم والتكنولوجيا
موقع وزارة الصحة
موقع وزارة النفط
موقع وزارة النقل
موقع وزارة الصناعة
موقع وزارة العمل
موقع وزارة الزراعة
موقع وزارة الثقافة
موقع وزارة التجارة
موقع وزارة الكهرباء
المزيد من المواقع ...
الطقس
جميع المحافظات
الوقت الان

استضافة شخصية قيادية

   ضمن برامج الدوام الصيفي للطلبة الموهوبين زيارة المؤسسات الحكومية للاطلاع على النشاطات التي تقدمها هذه المؤسسات، وتطبيقاً لبرنامج استضافة شخصية قيادية تمت استضافتنا في المعهد العالي للتطوير الامني والاداري يوم الثلاثاء الموافق 30/8/2016 وقد التقينا بشخصيات امنية بارزة منها عميد كلية الشرطة اللواء صباح حوشي وعميد المعهد العالي للتطوير الامني والاداري العميد الدكتور ياسر عبد الجبار.

   وقال عميد المعهد العالي في مستهل حديثه ان مستقبل العراق مكفول بعقول الموهوبين  وشجاعة القوات الامنية، وان المعهد العالي ابوابه مفتوحة للموهوبين  في اي وقت من اجل مواكبة الركب التكنولوجي المعاصر وتسخير كافة الامكانات بما يسهم في تغيير الواقع وتصحيح المسارات على جميع الاصعدة وفي مقدمتها الجانب الامني, وعلى صعيد متصل فقد اكد العميد الدكتور ان الموهوبين الذين تخرجوا من المدارس جميعهم يذهبون باتجاة دراسة الطب وما هذه الاستضافة الا من اجل تعريف هؤلاء الطلاب بالمسوؤليات الجسام التي تقع على عاتق رجال الامن وحاجة وزارة الداخلية الماسة لاستقطاب وانخراط مثل هكذا عقول في المستقبل من اجل تكثيف  الجهود العلمية لوضع سبل كفيله للحد من الجرائم وكشف المجرمين.


 وقالت الدكتورة وصال الدوري المدير والمشرف على مدارس الموهوين في العراق ان زيارتنا للمعهد العالي وكلية الشرطة هي الاولى من نوعها في المؤسسات الامنية او التدريبية التعليمية التي من الموكد سيكون لها تاثيرها الايجابي على تفكير الطلاب واختياراتهم المستقبلية, وكما وضحت الدكتورة وصال الدوري  بشرح مفصل عن الية القبول والاختبارات التي يخضع لها الطلاب وكذلك المناهج المعدة للتدريس.


  وقد افاد عميد كلية الشرطة اللواء صباح حوشي ان الذكاء الميداني لرجل الشرطة وحسن تدبير الامور واستخدام القوة المشروعة في معالجة الحالات تتطلب تدريب عالي على استخدام السلاح او حركات القتال الاعزل والتي تمكنه من الحفاظ على حياته وحياة المواطنين.


  وقد بدأت الجولة في المعهد العالي انطلاقا من المكتبة وهي المعين الذي لا ينضب وكذلك قاعة المؤتمرات العلمية مرورا بالقاعة الرياضية وما تمتلكه من اجهزة حديثة وصولا الى مختبرات تكنولوجيا المعلومات ومختبرات اللغات وانتهاءً بالمختبرات التعليمية الجنائية وكيفية التعامل مع البصمة الوراثية (DNA) وكذلك المخدرات وانواعها ومدى خطورتها على مستقبل الشباب والمخطوطات وتزييف العملات وبصمات الاصابع والمقذوفات النارية وكيفية الحفاظ على مسرح الجريمة.


   ثم انتقل الطلاب الى كلية الشرطة حيث وجود مدربي القتال الاعزل وكيفية معالجة الحالات المختلفة للهجوم والحفاظ على النفس والمواطنين، واختتمت الزيارة لقسم الرماية وتحديدا ميادين الرمي الالكتروني حيث تم شرح التطبيق العملي لكيفية التصويب باتجاه الهدف.


أرسلت بواسطة: أدارة الموقع | التاريخ: 04-09-2016 | الوقـت: 07:59:10 مساءا |

Share
صفحة جديدة 1